فعاليات عام 2012

العروبة يتدرب على إستاد الصداقة قبل لقاء كاظمة

08-04-2012
   
مساعد: نطمح للظهور المشرف وعرفنا مكامن الضعف والقوة الوشاح: المستوى اللائق ما نصبو إليه الجبر: حماسنا كبير وهدفنا النتيجة الإيجابية يواصل فريق العروبة استعداداته لمواجهة نظيره فريق كاظمة يوم بعد غداً الثلاثاء في إياب بطولة كأس الاتحاد الأسيوي 2012م لكرة القدم حيث سيلتقي الفريقين يوم الثلاثاء على إستاد الصداقة السلام في لقاء الإياب بعد أن كان لقاء الذهاب قد انتهى بفوز فريق كاظمة بهدفين لهدف بعد أن كان العروبة متقدماً بهدف ليتدخل حكم اللقاء في تغيير مجرى اللقاء باحتسابه لضربة جزاء ظالمة حولت مجرى المواجهة، ويتوجب على فريق العروبة خوض اللقاء من أجل التعويض إذا ما أراد العودة للمنافسة على صدارة المجموعة التي فقدها لصالح فريق كاظمة صاحب المركز الأول بسبع نقاط وفريق أربيل المحتل للمركز الثاني بخمس نقاط والذي يلعب مباراة سهلة على أرضه تجمعه بفريق أيست بنغال الهندي، فيما يأتي العروبة ثالثاً برصيد أربع نقاط. العروبة يواصل استعداداته للقاء الثلاثاء بمعنويات مرتفعة وحماس كبير يعتمد عليه الفريق في مواجهته لخصمه الذي يتفوق عليه بالخبرة وكثرة المشاركات الأسيوية مقارنة بالصاعق الذي يشارك خارجياً لأول مرة، حيث أجرى الفريق مساء اليوم التمرين الرسمي للمباراة الذي احتضنه إستاد الصداقة والسلام والذي ركز خلاله الجهاز الفني بقيادة المدرب محمد صالح النفيعي ومساعده محمد جعوان على الجوانب التكتيكية بشكل رئيسي وتم خلاله اللعب تقسيمة حددت التشكيلة التي سيخوض بها الفريق المواجهة المرتقبة كما كان الهدف من التقسيمة هو تعويد اللاعبين على الملعب وتحركاتهم فيه، ومن المقرر أن يجري الفريق مساء غداً الاثنين تمرينه الأخير على الملعب الفرعي لنادي كاظمة. غداً الاجتماع الفني والمؤتمر الصحفي ويعقد في الساعة الحادية عشرة من صباح غداً الاثنين بمقر نادي كاظمة المؤتمر الصحفي لمباراة الإياب الذي يحضره مدربي الفريقين ولاعبين اثنين، كما يعقبه عقد الاجتماع الفني الذي سيتم خلاله مناقشة كافة الأمور الفنية المتعلقة بسير اللقاء والذي سيحضره مراقب المباراة الإيراني اوميد جمالي وكذا طاقم التحكيم السنغافوري المكون من الحكم الرئيسي سوخبير سينغ ومساعديه تانغ يو مون وليم كوك وهينغ فيما الحكم الرابع هو السريلانكي باسناياكي شيرلي إضافة إلى مديري الفريقين والمنسقين الإعلاميين. مساعد: هدفنا الفوز وفي جانب الاستعدادات أكد اللاعب المتميز محمد مساعد على أن الاستعدادات سارت بصورة أفضل للمباراة الثانية، موضحاً أن المعنويات مرتفعة والحماس كبير للخروج بنتيجة إيجابية أن شاء الله تعالى، مشيراً إلى أن الفريق عازم على تقديم مستوى مشرف يليق بالكرة اليمنية والنادي ويكون مستواه في مباراة الإياب أفضل من المباراة السابقة، منوهاً إلى أن الفريق عابه في اللقاء السابق التراجع كثيراً خاصة في الشوط الثاني حيث تراجع الفريق للدفاع مما جعل كاظمة يضغط ويخرج بنتيجة إيجابية، متطرقاً إلى أن اللاعبين والجهاز الفني الآن أصبح أكثر معرفة بخصمهم كاظمة وعرفوا مكامن ضعفه وقوته وأنه وبإذن الله تعالى سيعملون على توظيف كل إمكانياتهم من أجل اللقاء وبذل قصارى جهودهم للخروج بنتيجة إيجابية وتقديم مستوى أفضل من اللقاء السابق وأن الجميع سيدخلون اللقاء من أجل الفوز بمشيئة الله تعالى. الوشاح: طموحنا الفوز والعودة للمنافسة من جانبه أوضح اللاعب المتألق عبدالكريم الوشاح أن الفريق سيدخل اللقاء وهو يضع أمامه هدف الفوز بتوفيق من الله سبحانه وتعالى، موضحاً أن المعنويات مرتفعة وحماس اللاعبين كبير وهما الأمرين اللذين يتسلح بهما اللاعبين في مواجهة فريق كاظمة الذي يعد فريقاً كبيراً ولكن بالإمكان التغلب عليه، منوهاً أن تدخلات الحكم بقراراته الظالمة وتحديداَ احتساب ضربة الجزاء أثر على نفسيات اللاعبين مما جعل سير المباراة يتحول لمصلحة الفريق الخصم. وقال الوشاح: استعداداتنا سارت بصورة طيبة وقد عمل الجهاز الفني على تلافي الأخطاء التي ارتكبت في المباراة السابقة والعمل على تجاوزها في هذا اللقاء وحقيقة فطموحنا كبير ونحن عاقدو العزم على الظهور بمستوى مشرف وكبير يليق بنا وبكرة القدم اليمنية ويمكننا من الخروج بنتيجة طيبة تعيدنا إلى المنافسة على صدارة المجموعة التي كنا فيها ولكن بسبب الخسارة الأخيرة تراجعنا إلى المركز الثالث وبإذن الله تعالى نعوض ذلك التراجع. واختتم الوشاح حديثه بالتأكيد على أن جميع اللاعبين مصرين ومتحمسين للظهور اللائق والخروج بنتيجة إيجابية وتعويض الخسارة السابقة التي حدثت نتاج أخطاء ارتكبها الفريق تم العمل على تلافيها في لقاء الإياب الحاسم والهام. الجبر: معنوياتنا كبيرة وهدفنا الظهور المشرف أما اللاعب المتمكن ياسر الجبر فقد أكد على أن الحماس كبير والمعنويات مرتفعة وأن جميع اللاعبين يتمتعون بمعنويات كبيرة بما يحقق الهدف المنشود والذي وضعه اللاعبين نصب أعينهم وهو تقديم المستوى المشرف والرائع والخروج بنتيجة إيجابية وتعويض التراجع الذي حدث في اللقاء السابق والذي كان سببه الرئيسي حكم المباراة المهزوز والذي لم يستطع قيادة المباراة بالشكل المطلوب، مشيراً إلى أن الجميع متسلح بالعزيمة والإصرار من أجل تحقيق نتيجة إيجابية خاصة أن الاستعدادات سارت بصورة طيبة من خلال التمارين التي أجراها الفريق في الفترة الواقعة بين المباراتين والتي تم خلالها التركيز على الأخطاء والسلبيات ومعالجتها من أجل تحويلها إلى إيجابيات وضمان عدم تكرارها، منوهاً أنه وبتوفيق من الله سبحانه وتعالى فإن الفريق قادر على العطاء الجيد والظهور الطيب الذي ينعكس بدوره على النتيجة التي يطمح الجميع لأن تكون إيجابية.